تواصل معنا عبر ..
عدد الضغطات : 538

الإهداءات

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: شركات تنظيف الكنب والسجاد فى دبى 0545181798 الروضة (آخر رد :deraz)       :: دورة الحرائق العمدية وتقنيات معالجتها ميدانياً ومخبرياً 2019 (آخر رد :امل الهوارى)       :: دورات المحاسبة الحكومية والخصخصة - 2019 - الخليج للتدريب (آخر رد :نورهان حسن)       :: دورات المحاسبة الحكومية والخصخصة - 2019 - الخليج للتدريب (آخر رد :نورهان حسن)       :: محطة تحلية مياه تايواني اكوابلو (آخر رد :شيماء إلحربي)       :: دورات المحاسبة المالية - 2019 - الخليج للتدريب (آخر رد :نورهان حسن)       :: دورة القيادة من خلال رؤية وتطوير efqm - وتنفيذ استراتيجة التميز المؤسسي_____24/11/201 (آخر رد :نيرمين حسن)       :: دورة أســس التصميم الهندسى لمحطـات الضـخ 2019 (آخر رد :دورات جلف)       :: برنامج التميز فى ادارة المناقصات والمواصفات والعقود* (آخر رد :دورات جلف)       :: "التخطيط الاستراتيجي بإستخدام برنامج bsc (آخر رد :محمد عبدالحي)      




العودة   منتدى غطي الرئيسي > ساحة غطي العامة > غطي الاسلامي
إضافة رد



 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-29-2014, 06:43 PM   #1
مشرف


الصورة الرمزية الهدود
الهدود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10
 تاريخ التسجيل :  Jan 2012
 أخر زيارة : 12-04-2018 (10:55 PM)
 المشاركات : 1,178 [ + ]
 التقييم :  40
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
افتراضي العنف الأسري لون من ألوان الخلل الاجتماعي عاقبته هدم الأواصر السامية



خطيب المسجد النبوي دعا لنبذ التشاؤم .. السديس من الحرم المكي:
العنف الأسري لون من ألوان الخلل الاجتماعي عاقبته هدم الأواصر السامية

? سلمان سالم السلمي (مكة المكرمة)، عبدالهادي الصويان (المدينة المنورة)
وصف إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، في خطبة الجمعة التي ألقاها أمس، قضية العنف الأسري بأنها لون من ألوان الخلل الاجتماعي وتعمل على هدم الأواصر الاجتماعية السامية.
وقال: إن الأسرة من أهم الجوانب التي تولاها الإسلام بالعناية والرعاية وأحاطها بسياج منيع من الصيانة والحماية لجانب الأسرة واستقرارها والتلاحم والتراحم بين أبنائها وأفرادها؛ لأنها الأساس في تحقيق سعادة المجتمع وضمان استقراره والركيزة العظمى في إشادة حضارة الأمة وبناء أمجادها ترفرف على جنباتها الرحمة والمودة والرفق.
وأضاف: «إن المتأمل في واقع بعض الأسر المسلمة يصاب بالدهشة والحيرة معا وهو يرى كثرة الأسباب والعوامل التي تسعى إلى تقويض بنيانها وزعزعة أركانها ودخولها في معمعة الغزو الفكري الهادم والتحدي الثقافي والقيمي السافر، والذي يروج له من ذوي الاستناد الثقافي والأخلاقي عبر قنوات إعلامية متعددة تدعو إلى التخلي عن كثير من المحكمات الشرعية والثوابت المرعية والتشكيك في المسلمات الدينية والمعلومة من دين الإسلام، لا سيما في القضايا الزوجية والعلاقات الأسرية، إضافة إلى قصور بعض المجتمعات في هذا الزمن لبعض جوانب الشريعة وإعراض كل من الزوجين عن معرفة واجباته قبل حقوقه، ويوم أن ضعف التدين الصحيح وعظم الجهل بالشريعة وطغت الماديات ضعفت أواصر التواصل الاجتماعي وتعددت مظاهر العنف الأسري، وهذا ما أكدته الدراسات العلمية الميدانية من أن خمسة وثلاثين بالمائة من حالات العنف الأسري سببها ضعف الوازع الديني» .
وعد التساهل في التربية ووجود قصور في بعض مناهج التربية وبرامج الإعلام في كثير من بلاد المسلمين عاملا لسهولة التأثر بالأفكار المنحرفة والمناهج الدخيلة، وأفرز ذلك كثيرا من صور القهر الاجتماعي والعنف الأسري التي تعيشها بعض المجتمعات.
وقال إمام وخطيب المسجد الحرام إن من أعظم أنواع العنف الأسري ما يكون ضد المرأة وهروب الشباب وربما الفتيات من المنازل إلى غير قرار، مما يجعلهم عرضة للوقوع في حبائل قرناء السوء والأشرار أو أصحاب الأفكار الضالة والمتطرفة، وما أكثرهم في هذا الزمن الذي انتشرت فيه آراء شاذة، وربما فتن بعضهم بالمخدرات تعاطيا وتسويقا أو تهريبا وترويجا، وقد يتعدى الأمر إلى ركوب موجات الإرهاب والتطرف وحمل السلاح على الأمة والخروج على الأئمة وتكفير المجتمعات والغلو وتجاوز منهج الوسط والاعتدال والوقوع في براثن الانتماءات الحزبية والطائفية والجماعات الإرهابية والزج بالأجيال إلى الصراعات ومواطن الفتن والنزاعات.
ومضى يقول إنه بعد تشخيص الداء، فحتما لا بد من أخذ التدابير الواقية للتصدي لهذا الخطر الداهم قبل استفحاله دفعا ورفعا وللإيذاء قولا وفعلا، وأولى الخطوات وأولاها تقوية الوازع الديني ومراقبة المولى العلي واستشعار معيته ورقابته وتعظيم أمره ونهيه وتحقيق الاعتدال والوسطية، فشريعتنا إعمار لا دمار، بناء ونماء لا هدم وفناء، تدعو إلى كل صلاح وتنهى عن كل فساد، إلى جانب إذكاء الجوانب الأخلاقية، فهي معراج الروح لبناء الشخصية القوية السوية وكذلك نشر ثقافة العفو والتسامح والحوار والرفق، علاوة على المودة والرحمة بين الأزواج، متسائلا: كيف يقام بيت وسط الخلافات الحادة والمناقشات والمحادة؟ وكيف يهنأ أبناء الأسرة بالمحبة وينعمون بالود في جو يغلب عليه التنازع والشقاق والتناحر وعدم الوفاق؟.
وأكد الدكتور السديس أن من أعظم التوقي وأنفعه معرفة الحقوق والواجبات الأسرية وتحمل كل فرد مسؤوليته المنوطة به، إلى جانب أن يبني الأبوان شخصية أبنائهم على أساس العقيدة الصحيحة والاعتزاز بدينهم وتراث أمتهم وأمن وتنمية أوطانهم، محاطين بالإيمان والهدى والخير والفضيلة، فيتحصنون عقديا وفكريا وأخلاقيا، فيصبحون أقوياء في مواجهة المؤثرات المحيطة بهم، فلا ينهزمون أمام دروب الباطل، ولا يضعفون أمام التيارات الفكرية الزائفة، وهذه كلها وقايات نافعة ودوافع ناجعة وضمانات.
وفي المدينة المنورة، تحدث إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ، في خطبة الجمعة أمس، عن التشاؤم والتطير، موصيا فضيلته المسلمين بتقوى الله ــ جل وعلا.
وقال: إن من أصول التوحيد التي جاءت به نصوص الوحي الحذر من الخرافات بجميع صورها ومن الضلالات بشتى أشكالها، وأن من الخرافات عند البعض قديما وحديثا التشاؤم واعتقاد التطير بما يكرهونه طبعا أو عادة متوارثة مما هو مرئي أو مسموع؛ كالتشاؤم بشهر صفر أو بطير معين أو بسماع كلمة سيئة أو منظر قبيح، فتجد أحدهم يصده ذلك عن حاجته التي عزم عليها، والأمر الذي أراد تحقيقه، فيمنعه ما تطير به من المضي في ذلك الأمر تشاؤما وتطيرا.



 
التعديل الأخير تم بواسطة الهدود ; 11-29-2014 الساعة 06:48 PM

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجزائية المتخصصة" عاقبته بالسجن والغرامة والمنع من السفر عبدالعزيز الشراري غطي للصحافة والإعلام 0 06-24-2015 11:49 PM
خادم الحرمين يقلد الرئيس المصري قلادة الملك عبدالعزيز تكريما له وللشعب المصري عبدالعزيز الشراري غطي للصحافة والإعلام 1 09-23-2014 12:50 AM
بالصور.. مطر ألوان المظلات يزيّن شوارع البرتغال عبدالعزيز الشراري مجلس صور وفيديو وعدسة الاعضاء 3 08-09-2012 05:17 PM
نصائح في اختيار ألوان ملابسك ملكة الليل مجلس الشباب 5 05-24-2012 03:56 PM
المقلوبة أشهر الوجبات الشامية ملكة الليل مجالس الطبخ النسائية 8 05-10-2012 04:45 AM